إن فترة التسنين من أهم المراحل في حياة الرضيع، حيث تبدأ أسنانه الأولى في الظهور. خلال هذه الفترة، تتغير شكل لثة الرضيع عند التسنين بشكل ملحوظ، مما يثير قلق الأمهات والآباء. يهدف هذا المقال إلى توضيح كيفية تغير شكل لثة الرضيع أثناء التسنين، وأعراض هذه المرحلة، وكيفية التخفيف من الآلام المصاحبة لها، إضافة إلى تقديم نصائح للعناية بفم الرضيع.

مراحل التسنين عند الرضع

تتعدد أعراض التسنين عند الأطفال وفقًا للمرحلة العمرية التي يمر بها طفلك: 

الفترة الزمنية لظهور الأسنان الأولى

عادةً ما تبدأ مرحلة تسنين الاطفال بظهور الأسنان الأولى بين عمر 4 و7 أشهر، وقد تتفاوت هذه الفترة من طفل لآخر. تكون الأسنان السفلية الأمامية هي الأولى في الظهور، تليها الأسنان العلوية الأمامية، ثم بقية الأسنان تدريجياً.

الأسنان اللبنية وأهميتها

الأسنان اللبنية تلعب دورًا مهمًا في تطوير الفم والفكين، كما تساعد في تسهيل عملية تناول الطعام وتعزيز القدرة على الكلام بشكل صحيح. بالإضافة إلى ذلك، فإنها تحافظ على مساحة للأسنان الدائمة التي ستظهر لاحقاً.

شكل لثة الرضيع عند التسنين

التغيرات الشكلية في اللثة

مع بداية التسنين تظهر أعراض التسنين عند الرضع في الشهر الرابع، تبدأ اللثة في التغير تدريجياً. قد تصبح اللثة أكثر احمراراً وانتفاخاً، مما يدل على أن الأسنان تحتها تستعد للظهور. قد يلاحظ الوالدين ظهور نتوءات صغيرة أو بيضاء على اللثة، والتي تمثل الأسنان القادمة. 

انتفاخ اللثة واحمرارها

أحد العلامات الأكثر شيوعاً للتسنين هو انتفاخ اللثة واحمرارها. يكون هذا التورم نتيجة لضغط الأسنان على اللثة وهي تشق طريقها للخروج. قد تبدو اللثة منتفخة ومؤلمة عند لمسها، مما يجعل الرضيع أكثر عرضة للتهيج والبكاء.

ظهور الأسنان من تحت اللثة

عندما تبدأ الأسنان بالظهور، يمكن رؤية حوافها البيضاء تبرز من تحت اللثة. قد تكون هذه العملية مؤلمة للرضيع، خاصة إذا كانت الأسنان بطيئة في الظهور. في بعض الأحيان، قد تظهر الأسنان بشكل غير منتظم، مما يتسبب في مزيد من الانزعاج.

ذات صلة :

 كم يوم يستمر الم التسنين عند الاطفال ؟

أعراض التسنين

الأعراض الجسدية

الحمى

قد يعاني بعض الأطفال من حمى خفيفة خلال فترة التسنين. على الرغم من أن الحمى قد تكون منخفضة، إلا أنه يجب مراقبتها والاتصال بالطبيب إذا استمرت أو ارتفعت بشكل ملحوظ.

الإسهال

قد يكون الإسهال عرضاً آخر للتسنين، رغم أن الأبحاث لم تثبت بشكل قاطع ارتباطه بالتسنين. ينبغي على الأمهات التأكد من بقاء الرضيع رطباً وتقديم السوائل بشكل مستمر.

السيلان اللعابي

السيلان اللعابي يزداد بشكل ملحوظ خلال فترة التسنين. يقوم الرضيع بإفراز المزيد من اللعاب لترطيب اللثة وتخفيف الألم. قد يتسبب هذا السيلان في ظهور طفح جلدي حول الفم والذقن.

الأعراض النفسية

التهيج والبكاء المتكرر

التسنين قد يجعل الرضيع أكثر عرضة للتهيج والبكاء بشكل متكرر. يكون ذلك بسبب الألم المستمر في اللثة. يمكن أن يساعد تهدئة الطفل وتقديم العناق والراحة في تخفيف هذا التوتر.

الأعراض السلوكية

العض على الأشياء

من اعراض التسنين عند الاطفال الشائعة هو رغبة الرضيع في العض على الأشياء. يساعد العض على تخفيف الضغط على اللثة وتقليل الألم. يمكن تقديم عضاضات مبردة أو ألعاب خاصة للتسنين للرضيع.

قلة الشهية

قد يلاحظ بعض الأمهات أن الرضيع يفقد الشهية أو يرفض الطعام خلال فترة التسنين. يكون ذلك نتيجة للألم الذي يشعر به أثناء المضغ. ينبغي تقديم الأطعمة اللينة وتجنب الأطعمة الصلبة التي قد تزيد من الألم.

 ذات صلة: جدول التسنين عند الأطفال وأهميته 

كيفية التخفيف من آلام التسنين

لا داعي للقلق من أعراض التسنين عند الاطفال، فكل ما يمر به طفلك طبيعي، إليك بعض طرق لتخفيف الم التسنين: 

طرق طبيعية لتخفيف الألم

العضاضات المبردة

يمكن تقديم عضاضات مبردة للرضيع، حيث أن البرودة تساعد في تهدئة اللثة وتقليل الانتفاخ. يجب تجنب استخدام الأشياء المجمدة بشكل مفرط حتى لا تتسبب في تلف الأنسجة.

تدليك اللثة

تدليك لثة الرضيع بلطف باستخدام إصبع نظيف يمكن أن يساعد في تخفيف الألم. يمكن أيضاً استخدام قطعة قماش مبللة وباردة لتدليك اللثة.

الأدوية الموصى بها لتخفيف الألم

يمكن استخدام بعض الأدوية المسكنة الخاصة بالأطفال لتخفيف آلام التسنين. يُفضل استشارة الطبيب قبل استخدام أي دواء، والتأكد من الجرعة المناسبة لعمر ووزن الرضيع.

نصائح للعناية بصحة فم الرضيع

تنظيف اللثة

من المهم الحفاظ على نظافة لثة الرضيع حتى قبل ظهور الأسنان. يمكن استخدام قطعة قماش مبللة لمسح اللثة بلطف بعد كل رضاعة.

استخدام معجون أسنان مخصص للأطفال

عندما تبدأ الأسنان في الظهور، ينبغي البدء في تنظيفها باستخدام معجون أسنان مخصص للأطفال وفرشاة ناعمة. يفضل استشارة طبيب الأسنان حول أفضل المنتجات للاستخدام.

متى يجب زيارة الطبيب

علامات تستدعي الاستشارة الطبية

إذا لاحظت الأم علامات غير طبيعية مثل الحمى العالية، الطفح الجلدي الشديد، أو النزيف من اللثة، يجب استشارة الطبيب فوراً. قد تكون هذه العلامات مؤشراً على مشاكل صحية أخرى.

الفحوصات الدورية لصحة الفم والأسنان

يجب الحرص على إجراء فحوصات دورية لصحة فم وأسنان الرضيع. تساعد هذه الفحوصات في الكشف المبكر عن أي مشاكل وتقديم النصائح اللازمة للعناية بالأسنان.

خاتمة

ملخص لأهم النقاط المذكورة

مرور الرضيع بفترة التسنين يعد مرحلة طبيعية ومهمة في نموه. تتغير خلالها شكل لثته وتظهر العديد من الأعراض التي قد تكون مزعجة له ولأمه.

تقديم نصائح للأمهات لمتابعة تطور أسنان أطفالهن بشكل صحي

من المهم للأمهات متابعة تطور أسنان أطفالهن والعناية الجيدة بصحة الفم. تقديم العناية المناسبة يمكن أن يجعل هذه المرحلة أقل ألماً وأكثر سلاسة للرضيع.

دعوة للمشاركة بالتجارب والأسئلة في التعليقات

ندعو الأمهات إلى مشاركة تجاربهن وأسئلتهن في التعليقات، لتبادل المعلومات والاستفادة من خبرات بعضهن البعض.

بهذا نكون قد أنهينا مقالنا حول “شكل لثة الرضيع عند التسنين”. نتمنى أن تكون المعلومات المقدمة قد أفادتكم وساعدتكم في فهم هذه المرحلة المهمة من حياة أطفالكم. 

مواضيع متصلة:

علاج الم الاسنان عند الاطفال

طربوش اسنان الاطفال – مميزات وطرق العناية به 

الأسئلة الاكثر شيوعاً عن شكل لثة الرضيع عند التسنين

 

1. ما هي العلامات الأولى للتسنين عند الرضع؟

أول العلامات التي تدل على بدء التسنين تشمل زيادة السيلان اللعابي، انتفاخ اللثة واحمرارها، ورغبة الرضيع في عض الأشياء. يمكن أن تظهر أيضاً بعض التهيجات والبكاء المتكرر.

2. متى يبدأ التسنين عادةً؟

عادةً ما يبدأ التسنين بين عمر 4 و7 أشهر، ولكن يمكن أن يختلف هذا التوقيت من طفل لآخر. بعض الأطفال قد يبدأون في التسنين في وقت مبكر من 3 أشهر، بينما قد يتأخر البعض الآخر حتى 12 شهراً.

3. كيف يمكنني تخفيف ألم التسنين عند طفلي؟

يمكن تخفيف ألم التسنين باستخدام العضاضات المبردة، تدليك لثة الرضيع بلطف بإصبع نظيف أو قطعة قماش باردة، وتقديم الأدوية المسكنة الخاصة بالأطفال بعد استشارة الطبيب.